Skip to content

أهمّ تحديات الترجمة من العربية إلى الإنجليزية

أهمّ تحديات الترجمة من العربية إلى الإنجليزية

تتسم اللغة العربية بأنها لغة ذات طابع خاص، ولا سيما إذا كنت تستهدف ترجمة محتوى باللغة العربية إلى الإنجليزية أو العكس. تُصنّف اللغة العربية من ضمن اللغات السامية بينما تنتمي الإنجليزية إلى شجرة اللغات الهندو أوروبية.
أهمّ تحديات الترجمة من العربية إلى الإنجليزية
هذا وتُستخدم العربية الفصحى الحديثة، أو ما يُعرف اختصاراً بـ “MSA”، لغةً قياسية معتمدة في كافة المراسلات الخطية والمنشورات وفي وسائل الإعلام وتختلف تماماً عن الفصحى القديمة وسائر اللهجات العربية بمنطقة الشرق الأوسط.
يمكن تقسيم تحديات الترجمة إلى تحديات لغوية وأخرى ثقافية؛ تشمل التحديات اللغوية: مفردات المعجم، والصرف، وبِناء الجملة، واختلافات النص، والأساليب البلاغية، وغيرها من العوامل اللغوية.

قد يواجه المترجم بعض التحديات الثقافية أمام بعض العبارات العربية التي ليس لها ما يقابلها في اللغة الإنجليزية. فعلى سبيل المثال، مصطلح التيمم، وهو ” ممارسة طقوس الوضوء باستخدام الرمل أو الغبار بدلاً من الماء في حالة عدم توفر مياه صالحة للوضوء”، وهو من المصطلحات التي ليس لها مفهوم مماثل في اللغة الإنجليزية  (المصدر: TranslationJournal).

وعلى الرغم من الصعوبات التي تنطوي عليها الترجمة البشرية من العربية إلى الإنجليزية، إلا أن الترجمة الآلية بين هاتين اللغتين تُظهر مزيداً من التعقيد.
في أكتوبر 2015، نشر أمين علي المبارك من جامعة جازان في المملكة العربية السعودية دراسة صغيرة في مجلة الأدب واللغة والثقافة، سلطّ من خلالها الضوء على المشكلات التي يواجهها طلاب الجامعة السعودية عند استخدام الترجمة الآلية من العربية إلى الإنجليزية. وقد تضمنت التحديات التي أوردها في دراسته:

  • الجمل في اللغة العربية طويلة جداً.
  • هيكل الجملة معقد.
  • العبارات في اللغة العربية غير واضحة ومعقدة من الناحية التركيبية، بسبب العلاقات النحوية وترتيب الكلمات والمحتوى مما يُشكل تحدياً لأدوات الترجمة الآلية.
  • قد تحمل الكلمة الواحدة عدة معاني في اللغة العربية.
  • تتكون الأبجدية العربية من 28 حرفاً، وبعض هذه الحروف ليس لها مقابل باللغة الإنجليزية.

في عام 2013، نشر بدر دويك وميسا سليمان ورقة بحثية في المجلة الدولية للغويات الإنجليزية بعنوان: المشكلات التي تواجه ترجمة التعبيرات الثقافية من العربية إلى الإنجليزية. أظهرت نتائج الدراسة أن طلاب الدراسات العليا يواجهون بشكل متكرر تتضمن:

  • عدم الإلمام بالتعبيرات الثقافية.
  • عدم إيجاد مكافئ لغوي في اللغة الثانية.
  • غموض بعض التعبيرات الثقافية.
  • قلة المعرفة بتقنيات الترجمة واستراتيجياتها.

الاختلاف بين لغة المصدر واللغة المترجم إليها، وكذلك الاختلافات في الثقافات الاجتماعية والدينية، تجعل عملية الترجمة من العربية إلى الإنجليزية تحدياً كبيراً. لذا لن يتمكن المترجم من تفسير المعنى الضمني وترجمته بدقة إذا لم يكن لديه فهم قوي لثقافة اللغة التي يُترجم إليها وعلى دراية تامة بقواعدها واختلافاتها اللغوية المتفردة.